الجفون

الجفون

تحدث تغييرات بنيوية شتى في منطقة ما حول العينين نتيجة الشيخوخة وطراز الحياة. وقد يكون بعضها بسبب ترهل الجفون وظهور الأكياس الذهنية حول العينين بزيادة وجراء شكل العيون الغائرة وأوضاع أخرى مرتبطة بموضع العين بشكل مختلف. والنتيجة هي ظهور مظهر منهك ومتعب وتعيس وحتى أكثر كبرا من العمر الحالي. والأصل هو تناول منطقة ما حول العينين بشكل متكامل.

كيف يتم تجميل منطقة ما حول العينين؟

يمكن إزالة ترهلات الجفون عبر شقوق جراحية تصادف ثنايا الجلد في الجفن العلوي وأما الجفن السفلى فتكون أسفل الرموش السفلية مباشرة. وفي نفس الوقت يمكن التخلص من المشاكل الناتجة عن الجيوب الذهنية. بسبب كون الجفون رقيقة وجيدة في تدفق الدم إذ تكون عملية الشفاء جيدة وفي غالب الأحيان لا تبدو الندوب. على كل حال يتم إخفاء الندوب حول العينين بشكل جيد ولا تبدو أبدا. وفيما يخص التجاعيد المتواجدة حول العين وعلاج العيون الغائرة والهالات الداكنة حول العينين فيمكن علاجها عبر البوتكس وحشو الضوء والشد بالآلة والعناية الخاصة بمنطقة ما حول العينين.

من يمكنه الخضوع لتجميل منطقة ما حول العينين؟

يمكن لكل فرد يعاني من مشاكل في منطقة ما حول العينين الخضوع لهذا العلاج مع مراعاة ظروفه الصحية العامة.

مرحلة النقاهة بعد تجميل منطقة ما حول العينين...

يمكن المغادرة مباشرة بعد العمليات التي تقام تحت تخدير موضعي وأما في العمليات التي تقام تحت تخدير عام فيمكن المغادرة بعد ست أو ثمان ساعات. وينصح بتطبيق الثلج وإراحة العينين في اليوم الأول بعد إجراء العملية. يمكن حدوث الانتفاخ والتورم والكدمات في منطقة ما حول العينين بشكل مختلف حسب كل شخص. وأما في العمليات غير الجراحية فيمكن للفرد أن يرجع مباشرة إلى حياته الاجتماعية.